عن الحكومة الإلكترونية استمع لهذه الصفحة من خلال خدمة القراءة الصوتية

فيس بوك تويتر لينكد ان ايميل مشاركة
إذهب

مقدمة

انطلقت رحلة توفير الخدمات الحكومية إلكترونياً مع تأسيس هيئة الحكومة الإلكترونية في أغسطس 2007 بموجب مرسوم ملكي ، ينص على أن تتبع الهيئة مجلس الوزراء، وتهدف إلى تنسيق وتنفيذ برامج الحكومة الإلكترونية وفقاً للاستراتيجيات والخطط والبرامج التي تضعها اللجنة العليا لتقنية المعلومات التي يرأسها نائب رئيس مجلس الوزراء سمو الشيخ محمد بن مبارك آل خليفة.

في أكتوبر 2015 صدر المرسوم الملكي رقم (69) (PDF، 87.6 كيلوبايت، صفحتين) حول دمج الجهاز المركزي للمعلومات وهيئة الحكومة الإلكترونية وإقرار مسمى "هيئة المعلومات والحكومة الإلكترونية" للهيئة الجديدة.

تقوم هيئة المعلومات والحكومة الإلكترونية بالعديد من المهام، منها على سبيل المثال: اقتراح السياسة العامة والتشريعات والقرارات المناسبة لتنفيذ برامج الحكومة الإلكترونية، والبرامج اللازمة لتقنية المعلومات والبيانات وتقديم الخدمات وتيسير الاتصالات بين كافة أجهزة الدولة، وإنشاء قنوات إلكترونية لتقديم خدمات الحكومة الإلكترونية، إضافة لتقديم الدعم الفني والمساندة العلمية إلى الوزارات والجهات الحكومية الأخرى.

إستراتيجية الحكومة الإلكترونية

أطلقت مملكة البحرين أولى استراتيجياتها المتعلقة بالحكومة الالكترونية في عام 2007 وتمتد حتى عام 2010، وكانت مبنية على قواعد وأسس قوية، وركزت في بادئ الأمر على تكامل الجهود الحكومية من أجل تقديم خدمات أفضل وأسرع للمواطنين. تمكنت هذه الإستراتيجية من تحقيق أهداف هامة متمثلة في أن تصبح مملكة البحرين رائدة في مجال الحكومة الإلكترونية، تلتزم بتوفير كل الخدمات الحكومية التي تتسم بالتكامل وأن تكون الأفضل في نوعها ومتاحة للجميع من خلال القنوات التي يختارونها.

ومن أبرز الانجازات في تلك الفترة تحقيق مملكة البحرين الريادة العالمية في مجال الحكومة الإلكترونية وارتفاع ترتيبها العام في تقرير الأمم المتحدة للحكومة الإلكترونية 2010م إلى المركز الثالث عشر عالمياً بعد أن كان الثاني والأربعين، والثالث آسيوياً، والأول خليجياً وعربياً وعلى مستوى دول الشرق الأوسط، بالإضافة إلى تدشين أكثر من 300 خدمة إلكترونية عبر عدة قنوات إلكترونية، هي البوابة الوطنية (bahrain.bh)، تطبيقات الأجهزة الذكية، ومراكز الخدمات، ومنصات الحكومة الإلكترونية ومركز الاتصال الوطني.

اليوم أصبحت الحكومة الإلكترونية جزءاً أصيلاً في منظومة الخدمات التي توفرها الحكومة للمواطنين والمقيمين والزوار وأصحاب الأعمال والجهات الحكومية، وبفضل هذه الانجازات أصبحت هيئة المعلومات والحكومة الإلكترونية من المؤسسات الرائدة عالمياً وجرى تقديرها من احتلالها لمواقع متقدمة في مختلف المؤشرات العالمية بالإضافة إلى حصولها على عدد كبير من الجوائز العالمية. كما ارتفعت مؤشرات رضا العملاء عن الخدمات المقدمة إلكترونياً، حيث أعرب أكثر من ثمانية من كل عشرة مواطنين أو مؤسسات أعمال عن رضاهم عن مستوى وجودة الخدمات المقدمة.

إستراتيجية الحكومة الإلكترونية 2020

تركز الاستراتيجيات الوطنية لمملكة البحرين على تحسين مستوى المعيشة مقابل خفض التكاليف الحكومية، وتأتي الاستراتيجية المقبلة لبرنامج الحكومة الإلكترونية متماشية مع هذا التوجه، من خلال إحداث التحول الإلكتروني في الخدمات الحكومية عبر توظيف تقنية المعلومات والاتصالات، بما يسهل إدارة المعرفة وإنجاز الأعمال بطريقة احترافية، ميسرة، قليلة التكاليف، وتضمن أمن المعلومات، حيث ستتمحور رؤية ورسالة وأهداف الاستراتيجية المقبلة حول إيجاد بيئة قوية ومرنة وآمنة لتشجيع الابتكار في الخدمات العامة، بما يسهم في نشر المعرفة التي تمكن المسؤولين من اتخاذ القرار، وتطور الخدمات بشكل أكبر لتصبح سهلة الإنجاز وبأقل تكلفة.

الرجاء الضغط على الرابط المطلوب للتحميل:

لمزيد من المعلومات الرجاء زيارة موقع هيئة المعلومات والحكومة الإلكترونية .

كفاءة الحكومة الإلكترونية

نجحت هيئة المعلومات والحكومة الإلكترونية في تنفيذ الغالبية العظمى من أهدافها الاستراتيجية وقد حققت الأهداف نسباً متفاوتة من الإنجاز في مجال تعزيز التفاعل والمشاركة المجتمعية، والشراكة مع القطاع الخاص، بالإضافة إلى حماية المعلومات وحقوق المستخدمين.

استراتيجية القنوات المتعددة

وضعت الحكومة الإلكترونية في مملكة البحرين نصب عينيها تقديم خدمات ذات جودة عالية للعملاء تُقدم من خلال قنوات متعددة.

القنوات المتعددة للخدمات

تعد الفكرة الأساسية التي تقوم عليها إستراتيجية الحكومة الإلكترونية هي تحسين تقديم الخدمات من خلال تفعيل الخدمات الإلكترونية على مراحل. ومع ذلك ، لا يكون توفير الخدمات إلكترونياً مفيداً إلا إذا أتيح للعملاء الوصول إلى تلك الخدمات في أي وقت وأي مكان بطريقة سهلة وملائمة. ويعد تحديد القنوات المفضلة للعملاء من العوامل الهامة لنجاح الحكومة الإلكترونية الفعالة.

ستسهل مملكة البحرين لمواطنيها الوصول إلى الخدمات من خلال توفير قنوات متعددة هي :

استراتيجية الأمن الإلكتروني

تمر مملكة البحرين حالياً بمرحلة التحول نحو الاقتصاد الرقمي وما يترتب على ذلك من وجود تبعات أمنية جديدة، تترافق مع اعتماد الجهات الحكومية والمنظمات في تقديم الخدمات الأساسية بشكل كبير على أمن الفضاء الإلكتروني والبنية التحتية التقنية والأنظمة والبيانات. ويعد عدم الوثوق بمستوى الأمن الإلكتروني سبباً يقلل من تحقيق الاستفادة المثلى من الثورة التكنولوجية، كما أن افتقار الأجهزة والبرمجيات التي يتم تطويرها بهدف تسهيل الترابط الإلكتروني إلى الحماية الأمنية منذ بداية تصميمها، ما يجعلها عرضة لاستغلال الفجوة الأمنية فيها من قبل القراصنة والمجرمين وبعض الحكومات، يعزز الحاجة إلى إيجاد استراتيجية وطنية شاملة للتصدي لتهديدات الأمن الإلكتروني الحالية والمتزايدة، والحد من مخاطرها.

الخطة الوطنية للترددات

تهدف الخطة الوطنية للترددات (PDF، 4.9 ميغابايت، 104 صفحة، الإنجليزية فقط)، إلى دعم قطاع الاتصالات بمملكة البحرين من خلال الخطة الاستراتيجية لتوزيع طيف التردد الراديوي، التي تقوم بإعدادها وإدارتها هيئة المعلومات والحكومة الإلكترونية ممثلة بإدارة التراخيص اللاسلكية والترددات والرقابة.

تهدف الخطة إلى إدارة الطيف الترددي والتخطيط الفعال له ورفع كفاءة استخدامه وتهيئة الظروف اللازمة للتوسع المستقبلي والتطورات التكنولوجية الجديدة وتوحيد المواصفات الفنية عالمياً بما يتناسب مع احتياجات مستخدمي خدمات الإتصالات، كما تسعى إلى تعزيز البنى التحتية للشبكات الوطنية للنطاق العريض لزيادة قدرتها الاستيعابية للتوسعات المستقبلية والتطورات المتسارعة في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بالمملكة، تماشياً مع خطة عمل الحكومة وبما يسهم في الدفع بعجلة التنمية بالبلاد- لمزيد من التفاصيل، يرجى الرجوع إلى الخطة الوطنية للترددات.

تم اعتماد الخطة الوطنية للترددات من قبل لجنة استراتيجية وتنسيق الطيف الترددي في اجتماعها الخامس بتاريخ 12 ديسمبر 2016م.

مخطط الخطة الوطنية للترددات

يعتبر مخطط الخطة الوطنية للترددات (PDF، 3.9 ميغابايت، صفحة واحدة، الإنجليزية فقط) الدليل المرئي العام والشامل لخدمات الاتصالات الراديوية المسموح بها في جميع النطاقات الترددية بمملكة البحرين. لتفاصيل أكثر، يرجى الرجوع إلى الخطة الوطنية للترددات.

العلاقات الدولية في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات

تقوم هيئة المعلومات والحكومة الإلكترونية بأنشطة مستمرة بالتعاون مع المنظمات والمؤسسات الدولية في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات التزاماً بالتميز في طريقة عمل الحكومة الإلكترونية والحرص على تقديم مبادرات جديدة ومبتكرة للمواطنين بهدف الحصول على النتائج المرجوة.

إتصل بنا

إذا كنت ترغب في الإتصال مباشرة بهيئة المعلومات والحكومة الإلكترونية:

مبنى المحرق

مبنى البرشاء (بالقرب من مطار البحرين الدولي)

مبنى رقم 145 ، طريق 2403 ، مجمع 224

المحرق – مملكة البحرين

رقم الهاتف : 388 388 17 973+

رقم الفاكس : 388 338 17 973+

صندوق بريد : 75533

البريد الإلكتروني : info@iga.gov.bh

مبنى مدينة عيسى

بالقرب من وزارة شؤون الإعلام

مبنى رقم 1088، طريق 4025، مجمع 840

مدينة عيسى – مملكة البحرين

رقم الهاتف:  000 878 17 973+

صندوق بريد : 33305

الموقع الإلكتروني :  www.iga.gov.bh

رمز الاستجابة السريعة

امسح الرمز التالي لحفظ معلومات الإتصال الخاصة بهيئة المعلومات والحكومة الإلكترونية على جهازك


آخر تحديث للصفحة: ٠٣ أكتوبر، ٢٠١٧