كفاءة الحكومة الإلكترونية استمع لهذه الصفحة من خلال خدمة القراءة الصوتية

فيس بوك تويتر لينكد ان ايميل مشاركة
إذهب

مقدمة

نجحت هيئة المعلومات والحكومة الإلكترونية في تنفيذ 86% من أهدافها الاستراتيجية خلال عام 2014، وقد حققت الأهداف نسباً متفاوتة من الإنجاز، إذ نجحت في (تعزيز التفاعل والمشاركة المجتمعية) بنسبة 100% من خلال تحقيق نسبة وعي ببرنامج الحكومة الإلكترونية يصل إلى 90% وتفاعل أكثر من 64% من المؤسسات الحكومية مع الجمهور عبر شبكات التواصل الاجتماعي.

وبنسبة 83.3% انجزت الحكومة الإلكترونية هدف (توفير حكومة ذات أداء عالي وأكثر تعاون وتكامل وفاعلية) من خلال تدشين 3 أنظمة في عام 2014 تمثلت في:

وفيما يتعلق بالهدف الاستراتيجي المعني بتقديم خدمات شاملة فقد تم إطلاق 39 خدمة إلكترونية في عام 2014 علماً بأن المؤشر يستهدف إطلاق 40 خدمة إلكترونية جديدة سنوياً حتى عام 2016.

التوفير في الإنفاق العام

حرصت حكومة مملكة البحرين من خلال برنامج الحكومة الإلكترونية على طرح وتنفيذ العديد من المبادرات في مجال تقنية المعلومات والاتصالات، قدمت من خلالها خدمات ذات جودة عالية لمواطنيها، واعتمدت أنظمة حاسوبية متطورة للتعامل بين الوزارات كما حسنت الاستخدام الأمثل للبنية التحتية المتقدمة في تقنية المعلومات والاتصالات، وقد أسهمت هذه المبادرات المبنية على تقنية المعلومات والرامية لتقديم الخدمات العامة في زيادة الكفاءة والديناميكية في بيئة العمل، وفتحت المجال للابتكار وإيصال الخدمات الحكومية بفعالية وبتكلفة معقولة.

الشراكة مع القطاع الخاص

تحققت بنسبة 100% زيادة الشراكات مع القطاع الخاص ورفع مستوى الجاهزية في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات حيث تم تبني مبادرتين في عام 2014 كانت بالشراكة مع المجلس الأعلى للمرأة وبنك البحرين للتنمية، وعلى مستوى الشراكات العالمية تجاوز عدد المبادرات المستهدفة لتصل إلى ثلاثة شراكات مع برنامج مجلس التعاون والاتحاد الأوروبي في مجال مبادرة المدن الذكية، وزيارات الفريق الأممي للاطلاع على تجربة مملكة البحرين في مجال الحكومة الإلكترونية بالتعاون مع إدارة الشؤون الاقتصادية والاجتماعية بالأمم المتحدة (UNDESA)، وكذلك تدشين النسخة العربية لتقرير الأمم المتحدة للحكومة الإلكترونية (PDF، 10.8 ميغابايت، 282 صفحة) الصادر في عام 2014.

حماية المعلومات وحقوق المستخدمين

ومع تطبيق آلية الدخول الموحد للأنظمة الإلكترونية بشكل متكامل (المفتاح الإلكتروني) تم تنفيذ 100% من  الهدف الاستراتيجي المتمثل في زيادة مستوى حماية المعلومات وحقوق المستخدمين، وفيما يتعلق بتحسين المستوى الوطني في مهارات استخدام الكمبيوتر فقد تحقق 100% وتجاوز المؤشر المستهدف  في تدريب 187 موظف حكومي في برامج تدريبية متخصصة في مجال الحكومة الإلكترونية، وتدريب 6,296 مواطن على أساسيات الحاسب الآلي والحكومة الإلكترونية.

الاستراتيجية المطورة للحكومة الإلكترونية

أعلنت هيئة المعلومات والحكومة الإلكترونية استراتيجيتها المطورة المقرر تنفيذها خلال عامي 2015 و2016 والتي جرى لها اعادة صياغة، لتشمل ستة أهداف بمؤشرات أداء سنوية يصل عددها إلى 18، منها 12 مؤشر سنوي.

وتركز الاستراتيجية المطورة للحكومة الإلكترونية للعامين 2015 و2016 على زيادة التفاعل والمشاركة المجتمعية، وتوفير خدمات ذات جودة عالية وخصوصية لضمان تجربة استخدام سهلة وميسرة مع التركيز على الاجهزة النقالة، ودعم الابتكار من خلال الاستفادة من البيانات الحكومية المفتوحة، ضمان أمن وخصوصية معلومات المواطنين، والتركيز على الخدمات الحكومية للأفراد "G2C" (المتمحورة حول الفرد)، ودعم الأولويات الوطنية وتسهيل عملية صنع القرار للقيادات الحكومية.

للمزيد من المعلومات اطلع على استراتيجية الحكومة الإلكترونية 2016 (PDF، 7.1 ميغابايت، 20 صفحة).


آخر تحديث للصفحة: ١١ سبتمبر، ٢٠١٧